يوم الخريجين الأول

عزمت الكلية على إقامة يوم الخريجين الأول والذي يهدف إلى تفعيل التواصل بين الكلية وخريجيها، وتقوية الروابط بين الخريجين واستطلاع آرائهم وآراء أرباب المهن في خريجي الكلية؛ لتطوير برامج الكلية ومعرفة ودراسة احتياجات سوق العمل من خريجي الكلية وتبادل المعارف بين الخريجين والطلاب الحاليين. 

وقد شملتفعاليات يوم الخريجين الأول على الورش والحلقات المحاور التالية: 


  1. - الأفكار والرؤى الطموحة لتطوير برنامج قسم العمارة في الكلية بما يخدم سوق العمل. 

  1. - دور الكلية في خدمة مجتمع منطقة القصيم  

  1. - تجربة خريج الكلية في ممارسة مهنة العمارة بعد التخرج  

  1. - استعراض أهم المشاريع التي أشرف ويشرف عليها الخريج بعد التخرج 

  1. - تقديم المشورة والتوجيه لطلاب الكلية  

  1. - المهارات التي يحسن بطلاب الكلية وخريجيها التحلي بها. 


    وفي صباح يوم الأربعاء 17 / 5 / 1440 هـ بدأت فعاليات يوم الخريجين بتوافد بعض الطلاب الخريجين ، كما بدأ طلاب المستويات المختلفة بالكلية بالحضور وكذلك أساتذة الكلية ومحاضريها ومعيديها ، وقام سعادة العميد باستقبال الحضور والترحيب بهم جميعاً، حيث قدر عدد الحضور من الخريجين حوالي "55" خريجاً بنسبة 33.7 % من إجمالي "163" خريج من الكلية ، بينما حضر جميع منسوبي الكلية من أعضاء هيئة التدريس والمحاضرين.

    حيث أمتلأ المدرج كاملا بالحضور في تمام الساعة التاسعة وعشرون دقيقة ، وبدأت فعاليات يوم الخريجين الأول بتقديم الطالب / أحمد عبد الهادي أبو صفية من المستوى الثامن ، حيث استهل كلماته بالترحيب بالطالب وليد الصومالي الذي بدأ الحفل بتلاوة قرآنية . 

    ومن ثم بدأت الفقرة الثانية بكلمة المهندس / عبد السلام المشيقح عن "دور و رؤية الكلية في خدمة مجتمع منطقة القصيم " والتي بدأت في تمام الساعة 9.30 وحتى تمام الساعة 10.00 ، تحدث فيها عن رؤي الكلية في خدمة مجتمع القصيم وتوافقها مع أهداف ورسالة الجامعة ، وحث الخريجين على أهمية دورهم بالعمل والجد وتطوير مهاراتهم لخدمة منطقة القصيم خاصة والمملكة عامة في مختلف القطاعات التي يشغلونها لممارسة مهنة العمارة . 

    ثم تقدم سعادة وكيل الكلية للشؤون التعليمية الدكتور / محمد بن سليمان المنيع بعرض إحصائي لخريجي ، حيث عرض سعادته مسيرة الكلية ونشأتها وأعداد الطلاب المنتسبين والطلاب الذين تخرجوا خلال الفصول الدراسية بداية من الفصل الدراسي 342 والذي تخرج فيه الدفعة الأولى وعددها "27" سبع وعشرون مهندسا معماريا ، وحتى الفصل الدراسي 391 والدفعة الأخيرة والبالغ عددها "23" ثلاث وعشرون خريجا حيث بلغ إجمالي خريجي الكلية حوالي "163" مائة وستون مهندسا معماريا خلال عشرة فصول دراسية تقريباً . 

    الفقرة الثالثة والتي شارك بها سعادة وكيل الكلية الدكتور / عصام المحمود بكلمة عن سوق العمل والقطاعات المختلفة للممارسة مهنة العمارة وأعداد المعماريين من السعودين وما يشغله المعماريين الأجانب بالسوق السعودي ، وحجم الفرص المتاحة للخريجين السعودين من كليات العمارة والتخطيط ، وما هي أهم المهارات التي يجب أن تتوفر في خريجي العمارة وأهم النصائح الخاصة لطلبة كليات العمارة والتخطيط . 

    ثم بدأت الورشة الرئيسية ليوم الخريجين بعنوان " ورشة مناقشات ومشاورات عن تجارب خريجي الكلية في ممارسة مهنة العمارة " في تمام الساعة 11.00 واستمرت ما يقرب من ساعة ونصف الساعة، والتي شارك فيه كلاَ من رئيس قسم العمارة، وكيل الكلية للشؤون التعليمية، وكيل الكلية، وسعادة عميد الكلية.

    وقد تقدم للمشاركة في الورشة مجموعة من الخريجين للحديث عن تجاربهم في ممارسة المهنة من خريجي الكلية كلاً من المهندسين المعمارين (م / محمد الحميدان ،م / عبد الله الصايغ ، م / ممدوح الحربي ، م / صالح السحيباني ، م / عاصم السليم ، م / محمد الثويني ، م / إبراهيم السايح ، م / عبد الله الصهيل ، م/ عبد الرحمن الكعيد، والمهندس / إلياس الصوينع وختاما المهندس / أحمد السلامة). فقد تحدثوا جميعا عن تجاربهم وتقدموا بإعطاء مجموعة متنوعة من النصائح لطلاب الكلية ولإدارة الكلية حول بعض المشاكل التي واجهوها خلال مسيرتهم المهنية بعد التخرج . 

    حيث أدار النقاش سعادة رئيس قسم العمارة بين المتحدثين من الخريجين وبين الحضور من الطلاب وعلق على الحوار السادة عميد الكلية ووكلاء الكلية مما أثرى الحوار وانعكس بالفائدة على جميع الحضور من الطلاب والخريجين . 

    ثم تقدم سعادة عميد الكلية بالحديث عن أهمية الرسائل والتواصل بين الخريجين والكلية بالإجابة على العديد من الأسئلة التي تساهم في معرفة أماكن توظيفهم والدورات التي شاركوا فيها للتوظيف وأهم الإشكاليات التي واجههوا.

    واستمرت فعاليات يوم الخريجين الأول بكلمة لسعادة وكيل الكلية الدكتور / عصام المحمود والذي تحدث فيها عن رؤى الكلية خلال الفترة القادمة من تطوير البرامج لمرحلة البكالوريوس ومرحلة الدراسات العليا " الماجستير" ، وحرص الكلية وسعيها لتطوير الخطط الدراسية واستكمال متطلبات الاعتماد الأكاديمي من الهيئة العامة للاعتماد الوطني NCAAA والتي انتهت في تمام الساعة 2.00 ظهراً . 

    ثم تقدم سعادة العميد بالشكر لجميع الحضور على جهودهم وحرصهم على المشاركة بفعاليات يوم الخريجين الأول وقام بتكريم المشاركين من الخريجين بفعاليات يوم الخريجين.

    ثم توجه سعادته بالشكر لجميع أعضاء وحدة الخريجين والتنمية المهنية والمشاركين في الأعداد والتجهيز ليوم الخريجين الأول على جهودهم، كما تقدم سعادته لجميع منسوبي الكلية وأعضاء إدارة الكلية والذين ساهموا في بناء ورفعة الكلية خلال الأعوام السابقة ، كما أعرب سعادته في تمنيه أن يستمر العطاء والبناء بتضافر كافة الجهود من منسوبي الكلية طلابا وإداريين وأعضاء هيئة التدريس والخريجين، وفيما يلي بعض الصور من يوم الخريجين الأول.






30/01/2020
15:22 PM